@.C. دائـــــــــ كووووول ـــــــما .S.@


 
الرئيسيةاحلى ستارس .و .جالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 جوزيه يحتل المركزالـ (35) بين أفضل مدربي العالم و شحاتة الـ ( 144)!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بسيونى بسيونى
{زعيم رابطة الاهلى}
{زعيم رابطة الاهلى}
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1523
العمر : 29
الموقع : ستــــــ كوووول ــــار
العمل/الترفيه : اهلاووووى
نشاط العضو :
73 / 10073 / 100

الاقامه :
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: جوزيه يحتل المركزالـ (35) بين أفضل مدربي العالم و شحاتة الـ ( 144)!   الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 3:40 am

يوماً بعد يوم وسنة بعد سنة يُثبت عبقري التدريب البرتغالي مانويل خوزيه داسيلفا أنه مدرب من طينة المدربين العالميين الكبار, ويوجه العارفين بأموركرة القدم العالمية من حيناً إلي أخر الدرس تلو الدرس لجهلاء ومرتزقة الصحافة الرياضية في مصر الذين لا يكفون عن ترديد النغمات النشاز تجاه المدرب الذي لا جريمة إرتكبها منذ قومة إلي مصر إلا قيادتة لعدوهم اللدود وقاهرهم الوحيد للفوز والإنجازات و التتويج, اخر إنجازات مدرب الألقاب والكئوس و اللتويجات إختيارة من قبل أحد أكبر المواقع العالمية المهتمة بشئون المدربين كواحد من أفضل (50) مدير فني علي مستوي الأندية والمنتخبات علي مستوي العالم.








قيصر التدريب وعبقري إذلال الصغار لن يتوقف الموتورين عن مهاجمته و لن يتوقف الفاهمين عن إبراز مكانته العالمية ولن يتوقف هو ولا فريقه عن إعطاء الدروس الكروية لكل من تسول له نفسه مقارنة الأهلي بغيره من الأندية.





احتل البرتغالي مانويل جوزيه دا سيلفا المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي المركز الخامس و الثلاثون بين أفضل مدربي العالم وفقاً لموقع www.world-coach.com المهتم بمدربي الأندية والمنتخبات علي مستوي العالم.

الترتيب الذي احتل صدارتة الأسباني رفائيل بينيتيز المدير الفني لليفربول الإنجليزي برصيد (188) نقطة متفوقاً بفارق نقطتين عن البرتغالي الأخر مورينيو المدير الفني لفريق إنتر ميلان الإيطالي و ثلاث نقاط عن الأرجنتيني ألفيو باسيلي المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني جمع خلاله خوزيه (110) نقطة وحل في المركز (35) بفارق مركزين فقط وأربع نقاك عن الألماني بيرند شوستر المدير الفني لريال مدريد الذي حل في المركز (33) برصيد (114) نقطة.

المدرب البرتغالي البالغ من العمر (61) عاماً و الذي درب عدد من أندية القمة في البرتغال مثل بنفيكا و سبورتنج لشبونة و كان مرشحاً بقوة لخلافة البرازيلي سكولاري المدير الفني الحالي لتشلسي الإنجليزي علي رأس القيادة الفنية لمنتخب البرتغال إلتحق بنادي القرن وكبير أندية كرة القدم المصرية والعربية والأفريقية عام 2001 وقاده للفوز بدوري أبطال أفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه بعد غياب أربعة عشر عاماً ثم أحرز معه لقب السوبر الأفريقي عام 2002 للمرة الأولي في تاريخة قبل أن يعود للبرتغال مرة أخري بعد موسم واحد مع النادي صاحب الشعبية الكاسحة في مصر و المنطقة العربية عاد إليه مرة أخري في النصف الثاني لموسم 2003/2004 ليحقق معه ما لم يحققه أي مدرب أخر في تاريخ النادي الذي احتفل العام الماضي بمرور 100 سنة علي تأسيسه حيث قادة للفوز بالدوري المصري أربع مرات متتالية و مثلها في كأس السوبر المصري و لقبين علي صعيد كاس مصر و دوري أبطال أفريقيا مرتين متتاليتين عامي 2005 و 2006 و كأسي السوبر الأفريقي مرتين عامي 2006 و 2007 و شارك معه مرتين في كأس العالم للأندية في اليابان مرتين عامي 2005 و 2006 حقق من خلالها المركز الثالث في أخر مشاركه له , ليكون مجموع الألقاب التي حققها مع زعيم الكرة الأكبر والأوحد (16) لقب تضعه علي رأس أكثر المدربين تتويجاً بالألقاب المحلية والقارية علي مستوي العالم إذا ما و ضعنا في الاعتبار أن المدة التي تولي تدريب الأهلي فيها لا تزيد عن ست سنوات.

المدرب الكبير واصل تألقه مع الأهلي وصعد به للمرة الرابعة علي التوالي و الخامسة في تاريخه للمربع الذهبي لدوري أبطال أفريقيا بنظامها الجديد متفوقاً بشكل كبير عن كل منافسيه حتي أنه لم يتلق أي خسارة في (6) مباريات خاضها مع الأهلي في المجموعة الأولي التي ضمن الأهلي صدارتها قبل خوضه لقاءه الأخير يوم الأحد ضد أسيك ميموزا الإيفواري.

تفوق المدرب البرتغالي علي مدربين عالميين كبار لمنتخبات وأندية يدحض ادعاءات منتقديه الذين يزعمون أنه مدرب عادي ويؤكد قيمة جوزية وقيمة العملاق الكبير الذي يتولى تدريبة, خوزية تفوق علي الهولندي رونالد كويمان المدير الفني السابق لأياكس و بنفيكا و الذي حل في المركز (34) برصيد (109) نقطة وكذلك المدرب الإيطالي روبرتو مانشييني الذي حل في المركز (38) برصيد (108) نقطة والأرجنتيني دانييل باساريلا الذي حل في المركز (41) برصيد (101) نقطة والإسكوتلندي جراهام سونيس الذي حل في المركز (43) برصيد (96) نقطة.

الجدير بالذكر أن حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم حل في المركز (144) عالمياً برصيد (49) نقطة فقط!.

علي الهامش

كما توقعت بدأت سهام الحقد والغل تصوب مجدداً تجاه خوزيه و لعل من يقرأ مقال المدعو خالد فؤاد في جريدة الأهرام اليوم و هو بالمناسبة رئيس تحرير مجلة الزمالك السابق و أحد الكارهين و الحاقدين علي الأهلي من يقرأ مقال هذا الشخص غريب الشكل والعقلية و الذي دخل بلاط صاحبة الجلاله في غفلة من الزمن يُدرك كم المغالطة ويستشف من وراء كلماته الممتلئة بحقد وغل ومرارة الهزائم المتعددة التي نالها فريقه منذ أن وطأت أقدام الساحر البرتغالي أرض الجزيرة, فؤاد دافع عن إدارة الاهلي تارة ووصفها بالإستقرار و هاجمها تارة أخري بحجة السكوت عن تصرفات الرجل و جريمة جوزية من وجهة نظر سي خالد أنه رفض قيادة التدريب في اليوم التالي لتعادل الزعيم مع فريق الصحفي الموكوس الذي لم ينسي في نهاية مقاله توجيه الشكر إلي الدكتور /محمد عامر نائب عباس في المجلس المعين عله يتوسط و يعيده إلي رئاسة تحرير المجلة الفاشلة التي يرأس تحريرها الأن كبير الكذابين خالد جبر.

________________

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://st3rcool.ahlamontada.com
حسونه الاهلاوى
{مشرف الانترنت والشبكات}
{مشرف الانترنت والشبكات}
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2810
العمر : 27
الموقع : ستــــــ كوووول ــــار
العمل/الترفيه : بشتغل الناس
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

المزاج :
الاقامه :
تاريخ التسجيل : 20/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: جوزيه يحتل المركزالـ (35) بين أفضل مدربي العالم و شحاتة الـ ( 144)!   الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 3:30 pm

يا جوزيه يا كبير خليت الكتاكيت تطير
ههههههههههههههههههههههههههه
جوزيه العالمى يا جماعه ودايما يا بيسو بتجيبلنا الاخبار الجامده على طووووول


_________________


كــــ عام وانتم بخير ـــــل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://st3rcool.ahlamontada.com
 
جوزيه يحتل المركزالـ (35) بين أفضل مدربي العالم و شحاتة الـ ( 144)!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ستار كوووول :: @رابطة عشاق الاهلى@ :: اخبار الاهلى-
انتقل الى: